مصر أحد أهم بلدان الشرق الأوسط وأفريقيا في خطة نيسان التوسعية حتى 2022

13 يونيو 2018
بقلم: أسامة محمد

كشفت شركة نيسان للسيارات عن استراتيجية توسعية كبيرة في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط والهند كجزء من خطة الشركة متوسطة المدى لست سنوات. وتهدف نيسان إلى الاعتماد على نقاط قوتها في عدد من الأسواق بما في ذلك جنوب أفريقيا والهند والإمارات العربية المتحدة ومصر وأجزاء من أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى. وتخطط الشركة للحفاظ على هوامش الربح القوية في المنطقة.

وستقوم نيسان بتطوير شراكات قوية وتستخدم الانتاج المحلي لتلبية الطلب المتزايد على السيارات. ومن المتوقع أن ترتفع المبيعات للسيارات على مستوى المنطقة بنحو 40٪ إلى أكثر من 12 مليون سيارة في العام بحلول عام 2022. وبموجب الخطة ، تهدف نيسان إلى البناء على النمو القوي للعام المالي 2017 في منطقة الخليج وجنوب إفريقيا وزيادة حصتها في تركيا والمملكة العربية السعودية والهند.

كما تسعى لتوسيع العمليات الصناعية في أسواق جديدة ، بناء على وجودها القوي فيها مثل باكستان ونيجيريا ، مع مزيد من التصنيع في بلدان أخرى بعد ذلك. كما تهدف لتوسيع منتجات وخدمات نيسان للتنقل الذكي عبر السيارات الكهربائية وذاتية القيادة مع تسريع وجود العلامة التجارية داتسون في الأسواق الجديدة والقائمة.

وفي اطار خطة نيسان التي تحمل اسم M.O.V.E والتي تستمر حتى عام 2022, قال بيمان كارجار ، رئيس شركة نيسان في أفريقيا والشرق الأوسط والهند: “في عام 2022 ، تسعى الشركة للاستفادة من الإمكانات الكاملة لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط والهند, كما تعكس خططنا الطموحة الفرص المثيرة التي تنتظرنا, وقد حققت نيسان بالفعل تواجدا قويا في هذه المنطقة سريعة النمو ، ونحن في وضع جيد يتيح لنا تحقيق أقصى قدر من النمو وتقديم مساهمة مستمرة ودائمة في الأداء العام لشركة نيسان. “

وستتوسع نيسان إلى أسواق جديدة يوجد بها عدد قليل من شركات تصنيع السيارات. ويأتي ذلك في أعقاب إعلان مارس 2018 الذي أكدت فيه الشركة أنها ستدخل باكستان من خلال اتفاقية التصنيع والترخيص مع شريكتها جاندهارا نيسان المحدودة. والمبادرة لبناء نماذج داتسون كذلك ستخلق أكثر من 1800 فرصة عمل هناك كما ستدخل نيسان أسواق إضافية ذات إمكانيات عالية على مدار خطتها.

وفي الشرق الأوسط ، ستقوم نيسان بإضافة طرازات جديدة ، وقد حققت الشركة مبيعات قوية في المنطقة في العام المالي 2017 بواقع 96.600 سيارة. وتدعو الخطة إلى تعزيز حصة نيسان الحالية في السوق بنسبة 16٪ في دول الخليج ، لتصل الي 20% في عام 2022. وفي المملكة العربية السعودية ، من المتوقع أن ترتفع حصة نيسان إلى الضعف من 7 ٪ في السنة المالية 2017 إلى 14 ٪ بحلول نهاية الخطة.

وستشمل مبادرات التسويق الأخرى النمو في قطاع مبيعات الأساطيل وتحسين مراكز التوزيع. كما ستعرض الشركة تقنيات نيسان الذكية للتنقل في معرض إكسبو 2020 في دبي ، حيث تستعد لتقديم نماذج كهربائية في المنطقة.

وتخطط نيسان لزيادة حصتها السوقية في جنوب إفريقيا ، والتي تصل الآن إلى 10٪ ، بشكل كبير على مدار الخطة. وقد ارتفعت مبيعات الشركة في جنوب إفريقيا بنسبة 26٪ لتصل إلى 53.400 سيارة في 2017, ومن المتوقع أن يؤدي طرح طرازات جديدة ، بما في ذلك نيسان ميكرا إلى زيادة الطلب والمبيعات.

كما تعمل نيسان على تعزيز موقعها القوي في السوق في مصر ، حيث أنها تمتلك مصنعها الخاص في مصر والذي يحمل اسم نيسان فيما تقوم عمليات تصنيع أخرى في السوق المصري من خلال توكيلات الشركات العالمية وليس من قبل الشركات نفسها ، كما تدرس نيسان المزيد من فرص التصنيع في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً