رولز رويس فانتوم 8 – تجربة قيادة في الخليج

20 فبراير 2018
بقلم: د. خالد مصطفى

رولز رويس فانتوم هي رمز الراحة والرفاهية والفخامة منذ بدايتها. وفانتوم 8، ثامن أجيال الفانتوم وثانيها منذ استحواذ بي إم دبليو على الشركة ليست استثناء من هذه القاعدة بل تأخذها لمستوى غير مسبوق من الرفاهية المطعمة بالتكنولوجيا الحديثة.

سنحت لنا فرصة تجربة فانتوم 8 في شوارع وطرق دبي لنكون أول من يضع يده عليها في كل الإمارة. التالي هو خلاصة التجربة ونستسمحكم عذراً إذا لاحظتم الكثير من الدهشة والذهول، جربنا سيارات عديدة في تاريخنا ولكن فانتوم ليس لها مثل.

الشكل الخارجي

استطاع المصممون إخراج سيارة أكثر مستقبلية عن فانتوم 7 مع زيادة الشكل الكلاسيكي للسيارة، وخصوصاً الظهر العالي الذي يقل في عرضه حتى ماصص الصدمات الخلفي. تتسم السيارة بحضور مثير للدهشة، تفردها يقفز في وجهك من كل زاوية رؤية. بداية من ضخامة الحجم. فانتوم ليست بالسيارة الطويلة أو العريضة، بل هي ضخمة، مع ارتفاع ملحوظ (قابل للتعديل) لا تراه أبداً في أي سيارة صالون أخرى.

تأتي فانتوم بلونين إن أردت، من ضمن مئات (دون مبالغة) الاختيارات المتوفرة عند الطلب. يضفي اللونان فخامة غير معهودة في الشكل، مع تفاصيل دقيقة من أول علامة روح البهجة Spirit of Ecstasy الشهيرة لرولز رويس مروراً بعلامة RR في المصابيح حتى علامة RR في العجلات المعدنية التي دائماً ما تكون في وضع معتدل بالرغم من دوران العجلات.

لم يثر شكل فانتوم دهشتنا فقط، بل كانت محل أنظار العشرات في طريق شواطيء جوميرا المشهور بسياراته الفخمة، كانت فانتوم تلفت أنظار الجميع، حتى  راكبي بورشه ولمبورغيني.

كابينة القيادة والشنطة

ما أن تدخل فانتوم حتى تشعر بالرحابة والراحة. تغلق الباب بالضغط على الزر، تعدل من وضعية القيادة وجهاز التحكم في الطقس عن طريق مفاتيح تحكم معدنية ثقيلة قيمة وليست بلاستيكية، مفاتيح تنتمي للماكينات الإنجليزية أكثر من السيارات الحديثة. كل ما تلمسه من مواد يشعرك بالفخامة والرفاهية.

ثم تقع عيناك على الجاليري، المعرض، الذي تختار به تحفتك الفنية من تحف كثيرة عند طلب السيارة، التحفة التي يعزلها عنك زجاج ويحميحا في مكان مفرغ من الهواء. وترى علامة روح البهجة بارزة حولك على أفخم أنواع الجلود الذي، كما هو متوقع، تختاره ضمن عشرات ألوان وأنواع الجلود الفاخرة.

مهما كانت الراحة والفخامة في الأمام فهي لا تقارن بالمقعد الخلفي. المقعد الملكي كما يطلقون عليه. الراحة والمساحة ونعومة الجلد وجودة المعدن تجعلك لا تريد أن تغادر. مفاتيح تتحكم في وضعية المقعد والستائر وتغلق الباب وتخفض المنضدة الخاصة وتظر جهاز الحاسب اللوحي (التابلت) وتتحكم في الطقس. تكنولوجيا حديثة ولكنها لا تفصلك عن العراقة والفخامة.

أداء المحرك ونظام الحركة

563 حصان و900 نيوتن متر تحرك هذه السفينة من خلال صندوق تروس بي إم دبليو الأوتوماتيكي الشهير ذو الثمان سرعات عن طريق العجلات الخلفية. لا تنسيك قوة المحرك وزن السيارة، تشعرك أنك في طائرة نفاثة تنطلق للإقلاع. التسارع شديد ولكنه غير متغير. لا تشعر أن المحرك المشحون توربينياً ذو الإثنى عشر اسطوانة يعمل جاهداص ليدفع ما يقرب من ثلاثة أطنان لتصل ل100 كم/س في أقل من 6 ثوان. طناً من العزم تحت قدمك إن أردت ولكن السيارة لا تغريك لضغط الدواسة للقيادة السريعة، بل تتطلب القيادة الناعمة.

أداء المنحنيات والفرامل

العجلات ال285 في الخلف و255 في الأمام على جنوط 22 بوصة قادرين على توجيه وإيقاف السيارة الثقيلة ولكنك تشعر بالحجم والثقل. السيارة ليست رشيقة بكل المعاني، تستطيع أخذ المنحنيات على سرعات عالية نسبياً ولكن تغيير الاتجاه يأتي ببطء وتمايل شديدين لا يشجعان على القيادة بسرعة في المنحنيات. تأتي السيارة بنظام توجيه رباعي يساعد على تغيير الحارات ويساعد أيضاً على التوجيه في الأماكن الضيقة.

الراحة والصوت

تتخيل أننا سنتحدث كثيراً عن الراحة وعزل الصوت ولكنه ليس هناك ما يقال، الرا حة تامة ولا يوجد صوت. تشعر وكأنك تركب القطار الياباني الذي يطير فوق مجال مغناطيسي. لا شعور بمطبات أبداً. أينعم شوارع دبي معبدة جيداً لكنك لا تشعر حتى حينما تمر فوق قضبان الترام. مطبات الصوت تكاد تكون غير مسموعة. السيارة تتهادى على الطريق بمنتهى السلاسة مما يجعلك تتجنب التسارع أو التوجيه المفاجيء حتى تريح ضيوفك. الراحة في المطبات ليست فقط بسبب نظام تعليق لين ولكنه أيضاً نشط. يستخدم نظام التعليق النشط كاميرات أمامية ليرى الطريق ويتوقع المطبات ويجهز من نفسه لامتصاصها بأقل إزعاج للراكب.

أما عن الصوت فهو معزول تماماً بسبب عشرات الكيلوجرامات من المواد العازلة بالإضافة إلى زجاج سميك جداً لدرجة إضطرارنا لاوضع جهاز القياس خارج السيارة لإجراء إختباراتنا حيث يعيقه الزجاج عن التقاط إشارات GPS كافية لقراءة جيدة.

التجهيزات الداخلية

تأتي فانتوم بمعظم تجهيزات مساعدة السائق التي تجدها في الفئة السابعة من بي إم دبليو من مثبت سرعة نشط يمكن تعديل حساسيته لمنبه للخروج عن الحارة لعرض المعلومات على الزجاج الأمامي بالإضافة إلى تجهيزات رفاهية مثل أجهزة التابلت المثبتة للمقعد الخلف والواي فاي الذي يسمح ب10 أجهزة. ويحتوي باب فانتوم كعادة رولز رويس عل مظلة في حالة أن باغتك المطر فجأة. وبالطبع الأبواب التي تغلق بالضغط على المفتاح الكهربائي ليست بالتجهيزات التي تراها في العادة.

الانطباع العام

تدرك أنها ملكة الفخامة والعراقة في كل نظرة لهذه السيارة، في كل مفتاح تضغطه وفي كل نا لمسه وكل ميل تسيره. إنها السيارة التي انتظرناها أربعة عشر عاماً لتأتي وتعلو عن الآمال وتحطم سقف التوقعات. تحية لرولز رويس التي حافظت على الفخامة والعراقة ولبي إم دبليو الشركة الأم التي أضافت القوة والتكنولوجيا والإعتمادية حتى تخرج لنا الملكة بكامل تاجها.

تقاريــــر مشابهه

اترك تعليقاً