هل ستصنع مصر سيارات وأتوبيسات مرسيدس الكهربائية والذاتية القيادة ؟!!

08 ديسمبر 2018
بقلم: أسامة محمد

ما حدث لمرسيدس في الفترة الأخيرة في مصر واعلانها منذ سنوات وقف انتاج وتصنيع سياراتها في مصر وتخارجها من مصر من حيث التصنيع ، بعيد عن الصورة الحالية مع عودة مرسيدس للانتاج من جديد في السوق المحلي ورغبتها في فتح آفاق تعاون أكبر في مجالات تصنيع مختلفة عن السيارات التقليدية حيث شملت مجالات التصنيع المرتقبة من مرسيدس في مصر السيارات الكهربائية بالاضافة الي السيارات ذاتية القيادة.

والأمر جاء خلال الزيارة التي قام بها فريق من مرسيدس لمصر مؤخراً ولقائهم بكبار المسئولين في الدولة المصرية وعلى رأس فريق مرسيدس ماركوس شيفر عضو مجلس الادارة في الشركة الأم ورئيس قطاع الانتاج ، وشملت النتائج الخاصة بالزيارة التي ضمت وزير الصناعة والتجارة عمرو نصار ورئاسة الجمهورية حسب اعلان رئاسة الجمهورية استمرار المفاوضات بين مصر ومرسيدس بخصوص عمليات التصنيع دون الاعلان عن جدول زمني أو الوصول لنتائج فعلية مرتبطة بما تم التوصل اليه.

ومن جانب مصر شددت رئاسة الجمهورية على أن الأحاديث التي شملتها لقاءات شيفر وفريق مرسيدس في الرئاسة ارتبطت بكيفية استغلال اهتمام الدولة بالتوسع في تصنيع السيارات حيث أن مصر لديها رغبة في التعاون مع مرسيدس في عمليات التصنيع المختلفة خاصة أنها من الشركات التي تحمل خبرة كبيرة في هذا المجال وتركزت مفاوضات الجانب المصري على الاهتمام بصناعة سيارات كهربائية بالتعاون مع مرسيدس على أن تشمل مختلف أنواع وفئات السيارات بما يتماشي مع خطة الحكومة في مصر لنشر السيارات الصديقة للبيئة.

أما الجانب الألماني ممثلاً في شيفر فأكد على أن مرسيدس تتطلع للتعاون مع مصر خاصة أن الشركة لديها تاريخ كبير في السوق المحلي موضحاً أن مصر اتخذت خطوات قوية في مجال التحفيز للاستثمار وجعل الصناعات التقنية متواجدة في البلاد وذكر أن مصر تعتبر من أهم اسواق الشرق الأوسط للشركة وكذلك من أهم أسواق افريقيا ولديها اتفاقيات تجارة حرة مع العديد من الدول وعلى مستويات قارية وأوروبية ومع دول أمريكا الجنوبية مما يمكن المصنعين فيها من الحصول على مزايا تصديرية جيدة .

وأوضح أن هذا الأمر وهذه الاتفاقيات تدفع مرسيدس لاعادة دراسة موقفها في السوق المصري وامكانية تطويرها أنشطتها الخاصة بتجميع السيارات محلياً. كما ركز الجانب المصري على امكانية تصنيع السيارات الذاتية القيادة بالتعاون مع مرسيدس لنشرها للاستخدام في المدن الجديدة خاصة العاصمة الادارية.

وكان المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة والدكتور هشام عرفات وزير النقل قد عقدا اجتماعاً مع وفد شركة مرسيدس دايملر العالمية لانتاج الاتوبيسات لتزويد مصر بالاتوبيسات السريعة ذات المسارات الخاصة والتي تعد أحدث الوسائل المستخدمة في النقل الجماعى. وقال وزير الصناعة أن هذه النوعية من الاتوبيسات تسهم في تخفيف حدة الزحام داخل المدن وتقلل نسب العوادم .

وذكر هشام عرفات وزير النقل انه سيتم البدء في تشغيل هذه النوعية من الاتوبيسات بالمدن الجديدة وبصفة خاصة العاصمة الإدارية الجديدة لسهولة إقامة المسارات الخاصة بها الى جانب دراسة المناطق المقترح تسيير الاتوبيسات الجديدة بها والمزودة بطرق جاهزة وسيتم بدء التشغيل التجريبى خلال عام 2020.

مرسيدس تستثمر 500 مليون يورو لتصنيع سيارات كهربائية في فرنسا لأول مرة

مرسيدس EQC الجديدة تنطلق رسمياً لمنافسة تسلا في قطاع السيارات الكهربائية الفاخرة

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً