نيسان تعترف بالغش في اختبارات الانبعاثات واستهلاك الوقود

10 يوليو 2018
بقلم: أسامة محمد

أعلنت نيسان بصورة رسمية أنها اكتشفت بيانات غير صحيحة في اختبارات الانبعاثات التي اجرتها الشركة, وبالتحديد في كل مصانعها في اليابان عدا مصنع نيسان موتورز كيوشو. وكانت شركة نيسان قد قامت بحملة استباقية منذ سبتمبر 2017 على كل جزء من عملياتها عندما اكتشفت عدم توافق في عملية فحص المركبة النهائية.

وشملت نتائج هذه الدراسة التي أجرتها الشركة بصورة رئيسية بيانات مضللة في اختبارات الانبعاثات الكربونية واختبارات استهلاك الوقود التي تنحرف عن بيئة الاختبارات المحددة بجانب عمل تقارير تفتيش وفحص تستند على القيم المعدلة غير الحقيقية في الاختبارات. وقد تم ابلاغ النتائج الي وزارة الاراضي والبنية التحتية والنقل والسياحة اليابانية واحتفظت نيسان بحقها في اجراء تحقيق كامل وشامل داخل الشركة يجرى تنفيذه في الوقت الحالي.

وحتى الآن ، لم توضح الشركة المصنعة عدد السيارات المتأثرة بعملية تغيير البيانات ، ولكنها قالت إن جميع السيارات ، باستثناء GT-R ، تتوافق مع معايير السلامة اليابانية. أما الأسباب التي تجعل السيارة الرياضية هي الوحيدة المرتبطة بهذه المشكلة فهي غير معروفة في الوقت الحالي.

ووعدت نيسان بمواصلة إجراء عمليات فحص شاملة لنظم العمل والمؤسسات والعمليات وقالت أنها ستتخذ اجراءات حازمة في حال ظهور أية مشكلات أخرى. ويذكر أنه في الأسبوع الماضي ، أفادت تقارير أن رينو ونيسان لن يندمجا معاً حسب قول كارلوس غصن ، الذي أوضح صعوبة أن تكون نيسان وميتسوبيشي شركات تابعة مملوكة بالكامل لرينو.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً