مشروع قانون بمجلس النواب لفرض ضرائب تصل إلى 2% سنويا على مالكى السيارات

23 مايو 2017
بقلم: محمد سامح

تقدم الدكتور عمرو الجوهرى، وكيل اللجنة الاقتصادية في مجلس النواب بمشروع قانون يهدف إلى فرض ضرائب سنوية على مالكى السيارات بنسبة تتراوح ما بين 1% إلى 2%، معلل أن ذلك سيعود على خزينة الدولة بعوائد مالية تصل إلى 30 مليار جنيه سنوياً.

وأكد الجوهرى، أن المشروع الذى تقدم به للجنة المقترحات مؤخراً والذى يستهدف فرض تلك الرسوم بهدف تجنب الزيادات المتوقع أن تشهدها كل السلع والخدمات بحلول يوليو المقبل، مع زيادة أسعار الوقود وفقاً للخطة الزمنية المعلنه من قبل الحكومة.

وبين أن المشروع المقدم يسعى لتوفير موارد مالية للدولة بعد ان بلغ دعم المحروقات بالموازنة قرابة 110 مليارات جنيه، منها 40 مليارا لدعم السولار، موضحاً ان فرض تلك الرسوم سيستمر لمدة زمنية محددة بحد أقصى 3 سنوات لنجنب أى زيادة جديدة فى الأسعار.

وأوضح ان الرسوم المقرر أن تتراوح ما بين 1% إلى 2% على السيارات ووسائل النقل المختلفة سيتم تحصيلها مع مساعى المركبة لإعادة ترخيصها، بالسعر الذى تم الشراء به دون النظر إلى الحالى لها.

وبين أن الرسوم المقررة محددة وفقاً لسعة المحرك، كاشفاً عن اعفاء السيارات المزودة بمحرك 1000 سى سى و1300 سى سى من تلك الرسوم، بالإضافة إلى سيارات الأجرة، وسيارات نقل البضائع، والآلات والمعدات الزراعية.

النائب عمرو الجوهرى

وتابع: أما عن المحركات بداية من 1301 سى سى وحتى 1600 سى سى سيتم فرض رسوم عند ترخيصها بنسبة 1%، أما السيارات المزودة بمحرك من 1601 سى سى وحتى 2000 سى سى سيتم فرض رسوم عليها بواقع 1.25%.

وأشار إلى أن السيارات الفارهة والمزودة بمحرك أعلى من 2000 سى سى هى فى حقيقة الأمر تخضع لسروم بنسبة 2% عند ترخيصها والمطبقة عليها منذ عام 2008، وتخفض سنوياً بنسبة 10%.

وبين انه سيتم فرض رسوم أيضاً على أتوبيسات المدارس، والحاويات، واليخوت، سيارات الهيئات الدبلوماسية، وسيارات الفود السياحية، المراكب النيلية، وغيرها، على أن تحدد النسبة بناءً على السعة اللترية للمحرك، وعدد الركاب.

وبين ان إجمالى السيارات والمركبات المرخصة فى مصر يقدر بحوالى 9.5 مليون وحدة وذلك وفقاً للإحصائيات المعلنة عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، منها 6.5 مليون سيارة ملاكى، و3 ملايين نقل وأتوبيسات، الأمر الذى يجعل فرض تلك الرسوم مجدياً من الناحية الاقتصادية.

تعرف على الضرائب السنوية والجمارك الحالية

 

 

 

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً