محققين أميركيين يكتشفون برنامج خداع مُحتمل بطرازات مرسيدس ديزل بالولايات المتحدة

19 فبراير 2018
بقلم: محمد سامح

كشف محققين أميركيين عن تعديلات برمجية غير قانونية محتملة بموديلات مرسيدس بنز ديزل بالولايات المتحدة، تعديلات من شأنها السماح لمرسيدس بتجاوز إختبارات الإنبعاثات.

طبقاً لمجلة بيلد أم سونتاج الألمانية فإن المحققين إكتشفوا وظيفة لإدارة المحرك تدعى “سليبجارد” تم برمجتها للتعرف على ما إذا كانت السيارة يتم إختبارها بمعمل للإنبعاثات.

كما قُدمت وثائق رسمية تدعى أن هناك برنامج وظيفى آخر يدعى “بيت 15” متواجد لإغلاق تنظيف الإنبعاثات بعد 25 كم من القيادة، والذى من الواضح أنه ساهم فى تقليل إستخدام سائل آد بلو والذى يساعد فى التخلص من إنبعاثات الغازات، مما أدى فى بعض موديلات مرسيدس إلى إطلاق أبخرة أوكسيد النيترات بكميات أعلى 10 مرات من الحدود القانونية.

كانت الجريدة قد أوردت أيضاً رسائل إلكترونية من مهندسي مرسيدس ذاتهم يتساءلون عن قانونية هذه الوظائف البرمجية. وطبقاً لموقع أوتونيوز فإن المتحدث بإسم دايملر رفض التعليق على الأمر مكتفياً بقوله إن الصانع متعاون بالكامل مع السلطات الأمريكية.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً