فيديو : فولفو تسقط 10 سيارات جديدة من رافعة من أجل تدريب أطقم الإنقاذ

17 نوفمبر 2020
بقلم: أسامة محمد

نفذت شركة سيارات فولفو أقصى اختبارات التصادم المعروفة على الإطلاق ، حيث أسقطت عدة سيارات جديدة عدة مرات من رافعة من ارتفاع 30 متر. ولكن لماذا قاموا بهذا الاختبار الغريب بالرغم من توفر مرافق اختبار جيدة تمامًا من أجل اختبارات التصادم والأمان؟ والاجابة أن الشركة أرادت تزويد عمال خدمات الإنقاذ بفرصة تدريب قيّمة للغاية.

وغالبًا ما يستخدم المتخصصون في الانقاذ السيارات المحطمة في مركز سلامة سيارات فولفو لصقل مهاراتهم التي تساهم في انقاذ الحياة حيث يوجد الكثير الذي يمكنهم محاكاته باستخدام اختبارات التصادم العادية. وللسماح لهم بالاستعداد لأي سيناريو محتمل ومحاكاة أقوى التصادمات في أكثر الحوادث خطورة ، اتخذ صانع السيارات السويدي خطوة أخرى إلى الأمام.

وهكذا أسقطت الشركة للمرة الأولى عدة سيارات فولفو جديدة عدة مرات من رافعة من ارتفاع 30 مترًا. وقد ساعدت هذه التجربة في تكرار ومضاعفة الضرر الذي تتعرض له السيارات في أكثر سيناريوهات الاصطدام خطورة. ويمكن أن يكون ذلك محاكي لحوادث السيارات على سرعة عالية جدًا ، أو الحوادث التي تنطوي على اصطدام سيارة بشاحنة بسرعة عالية ، أو الحوادث التي تتعرض فيها السيارة لضربة شديدة من جانبها.

وفي مثل هذه السيناريوهات ، من المرجح أن يكون الأشخاص المحاصرون داخل السيارة في حالة حرجة. لذلك فإن الأولوية هي إخراجهم من السيارة إلى المستشفى في أسرع وقت ممكن ، باستخدام أدوات الإنقاذ الهيدروليكية المعروفة. ويجب أن يحدث ذلك سريعًا جداً ، حيث غالبًا ما يتحدث المتخصصون في الإنقاذ عن الساعة الذهبية حيث يحتاج المريض المصاب إلى تخليصه من السيارة ونقله إلى المستشفى في غضون ساعة واحدة بعد وقوع الحادث.

وأسقطت فولفو 10 سيارات من طرازات مختلفة عدة مرات. وسيتم جمع جميع النتائج من حوادث الاصطدام وأعمال الإنقاذ الناتجة في تقرير بحثي شامل سيتم توفيره مجانًا لعمال الإنقاذ في جميع أنحاء العالم

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً