فولكس فاجن : معارض السيارات ماتت اكلينيكاً

27 يوليو 2018
بقلم: أسامة محمد

تأكد في الساعات الأخيرة انتقال تنظيم معرض ديترويت للسيارات لشهر يونيو بداية من عام 2020, ومن هنا بدأت تظهر تساؤلات حول مستقبل معارض السيارات في العالم ولكن أقوى التعليقات حول هذه المسألة جاء من خلال شركة فولكس فاجن حيث أكد هيربري دييس رئيس المجموعة أن معارض السيارات التقليدية ماتت وأنها بدأت منذ الستينيات ولم تعد مواكبة للعصر.

وأشار الي أن المعارض لا توفر للشركات ما يطمحون اليه ولا ما يطمح اليه مشتري السيارات حيث لا تصل للملايين مثل وسائل التواصل الاجتماعي ومقاطع الفيديو وغيرها من الوسائل الحديثة غير المكلفة. وفي السنوات الأخيرة أطلقت العديدة من الشركات موديلاتها خارج معارض السيارات ومنها من اختار أحداث على نطاق أصغر لعرض السيارات الجديدة مثل تجمعات السيارات الفائقة والنادرة.

كما نظمت احداث مستقلة عديدة لاطلاق السيارات مثلما حدث مع جاجوار E-Pace وفي كل حالة يعود مصنع السيارة الي وسائل التواصل الاجتماعي للحصول على أكبر قدر من التفاعل والذي يفوق ما يتم الحصول عليه من معارض السيارات.

كما أن رئيس الشركة الألمانية تعرض لنفقات معارض السيارات الضخمة فبجانب تكلفة الايجاء, فهناك تكاليف تتعلق بالخامات وطاقم العمل ووسائل النقل وكل ما يتم استخدامه لتصميم جناح الشركة بجانب توصيل السيارات للمعرض وكل هذه التكاليف قد تبلغ مليون دولار في المعارض الكبرى وهو مبلغ ضخم بالنسبة لاطلاق موديل واحد أو موديلين.

ولا يتوقع اختفاء معارض السيارات بصورة كاملة, رغم خروج شركات مثل BMW ومرسيدس وأودي من معرض ديترويت 2019 وهو ما دفع المنظمون لتأجيل المعرض في نسخة 2020 ستة أشهر الي يونيو .

وكان المهندس رأفت مسروجة خبير السيارات قد أكد لموتورزبلس في وقت سابق أن معارض السيارات مكلفة للغاية ولا تحقق تركيز الانتباه على موديل واحد كما أنها أقل تأثيراً من وسائل التواصل الاجتماعي في الانتشار والوصول للمشترين، وتأتي هذه التصريحات قبل تناول تعليقات رئيس شركة فولكس فاجن بوقت قصير للغاية حيث تبدو التعليقات متشابهة وهو ما يؤكد وجود صورة عامة قاتمة لمعارض السيارات الدولية.

خبير سيارات : موجة الانسحاب من معارض السيارات الدولية بسبب التكلفة والتشويش

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً