فورد تلقى اللوم على البريكست البريطاني في خسائرها الأوروبية

26 أغسطس 2018
بقلم: أسامة محمد

ألقت فورد اللوم على البريكست الانجليزي من الاتحاد الاوروبي على خسائر تعرضت لها بواقع 974 مليون دولار في الأرباح الأوروبية , وقالت الشركة الأمريكية أنها ستتخذ الاجراءات الضرورية لحماية أعمالها واشارت الي تراجع الثقة في السوق الانجليزي والخسائر التي سببها لها البريكست على المدى الطويل .

وقال المسئولون التنفيذيون من شركة فورد إن 470 مليون جنيه استرليني أو 602.75 مليون دولار برزت كخسائر ممثلة في انخفاض أرباحها التي تعود فقط إلى انخفاض قيمة الجنيه البريطاني بعد استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في منتصف عام 2016.

وفي أبريل الماضي ، قال نائب الرئيس التنفيذي لشركة فورد في الأسواق العالمية ، جيم فارلي ، إن الشركة المصنعة للسيارات ملتزمة ببريطانيا من خلال محادثات Brexit ، مشيرا إلى وجود علامات إيجابية في المفاوضات الجارية مع الاتحاد الأوروبي. ولكن في الأشهر التي تلت ذلك ، نفى الاتحاد الأوروبي معظم خطط المملكة المتحدة لتأمين الوصول إلى السوق الأوروبية بدون قواعد.

وفورد ليست العلامة التجارية الوحيدة ذات المخاوف الجدية من البريكست, ففي معرض حديثه عن هذه القضية ، أعرب مايك فليويت الرئيس التنفيذي لشركة ماكلارين عن مخاوف مماثلة بشأن مدى تأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على أعمال الشركة. وتساءل : “ماذا سيحدث في اليوم الأول من البريكست؟” كيف سنكون قادرين على استيراد المكونات؟ وتصدير السيارات؟

نيسان تعيد النظر في استثماراتها المستقبلية في بريطانيا بعد انفصالها عن الاتحاد الأوروبي

بريطانيا تتجه لمنع مبيعات سيارات البنزين والديزل بدءاً من هذا التاريخ

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً