دراسة : لا تشتري سيارة رياضية إذا كنت تبحث عن علاقة جدية !!

10 مايو 2018
بقلم: أسامة محمد

أظهرت دراسة حديثة أن القيادة في سيارة مبهرة ، مثل بورشة بوكستر مثلاً تجعل النساء يعتقدن أن الرجال ليسوا ملتزمين, وقد توصل باحثون أمريكيون إلى أن قيادة سيارة مبهرة وفاخرة تعتبر مشكلة وعقبة بالنسبة لكل من الرجال والنساء الذين يبحثون عن شريك الحياة.

وعلى الرغم من الأسعار العالية لهذه السيارات وشكلها المميز ، فإن كلا الجنسين عند البحث عن علاقة طويلة الأمد لا يتأثران بهذه النوعية من المركبات الباهظة ، حيث ينظران إلى سائقيها على أنهم أقل موثوقية وأكثر ميلاً للشهوة والتلاعب فقط.

وفي الواقع ، تشير الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يبحثون عن الزواج يجب أن يتخلصوا من السيارة الرياضية ويختارون سيارة مناسبة بدلاً من ذلك.

وقالت جيسيكا كروجر من جامعة بوفالو : “هذا يتناقض مع الفكرة القائلة بأن عرض الرجال لثرواتهم يعتبر وسيلة جذب بالنسبة للنساء وفي الدراسة الجديدة ، استهدف علماء النفس معرفة كيفية تفسير الآخرين لثروات الرجال وطلب الباحثون من جامعتي بوفالو وميشيجان في الولايات المتحدة من 233 شخصا من الجنسين أن يحددوا تفضيلاتهم في سيناريوهين مختلفين.

ومن المقارنات التي تم الكشف عنها مقارنة بين رجلين قررا شراء سيارة في متوسط سعر واحد والأول هو فروجال دوان اشتري سيارة جديدة تتمتع بالكفاءة والموثوقية ، وتأتي بضمان ساري. وفي المقابل ، اشترى فلاشي دايف سيارة مستعملة وأنفق المال على طلاء جديد وعجلات أكبر ونظام صوتي أكثر قوة.

وأظهرت النتائج أنه على مقياس مدى جاذبية الرجال لعلاقة طويلة الأمد ، تم تصنيف دايف فقط بـ 43 نقطة من 80 ، بينما تلقى دان 67 نقطة. وخلص الباحثون إلى أنه عندما يشتري رجل سيارة فاخرة ، فإن الناس يفسرون ذلك بطريقة بديهية على أنها تعني أنه أكثر اهتماما بالعلاقات قصيرة الأجل على التزام طويل المدى.

وقد أظهر المشاركون فهماً بديهياً بأن الرجال الذين يستثمرون أموالهم في سيارات رياضية لديهم اهتمام اكبر بالعلاقات العابرة وقلة اهتمام بتكوين أسرة والزواج حسب قول الدكتور دانيال كروجر من جامعة ميشيجان.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً