خطوات تساعد على الحفاظ على السيارة جديدة

24 أبريل 2018
بقلم: أسامة محمد

قبل دخول فصل الصيف وبدء موسم الأعياد والاجازات في الفترة المقبلة, من المهم أن تجهز السيارات بصورة جيدة لتظهر كأنها سيارة جديدة لجعل الرحلات أفضل ليس فقط في الشكل ولكن في الأداء لأن شكل السيارة ينعكس على نفسية سائقها وبالتأكيد أداءه وتفاعله مع سيارته.

والتنظيف الداخلي والخارجي للسيارة يصنع فارقاً كبيراً ولكن التنظيف ليس الوسيلة الوحيد لحل مشاكل الرائحة ويمكن الاعتماد على بعض المعطرات التي تترك رائحة جيدة في السيارة وتساعد على التخلص من الروائح الكريهة التي تؤثر على السائق وتركيزه ومعطرات السيارات عديدة الآن وهي بسيطة التكلفة وتدوم لوقت جيد.

وفي المقصورة الداخلية وخاصة الأجزاء الجلدية منها تتعرض للاستخدام بصورة متواصلة مما يجعلها عرضة للتآكل أو الاتساخ , ومع مرور الوقت ، يمكن أن يؤدي الاستخدام المتواصل وأضرار أشعة الشمس إلى جفاف الجلد ، مما يؤدي إلى ظهور شقوق به وتآكله ويمكن لذلك استخدام أنواع من المنظفات للجلود مما يؤدي لحماية الجلود واستعادة رونقها.

كما يجب التأكد من أن البطارية مثبتة بشكل صحيح وأن التوصيلات خالية من الصدأ ، كما يمكن استبدال البطارية إذا مضى عليها أكثر من خمس سنوات ، مما يضمن عدم توقف السيارة عن العمل على الطريق. ومن جاني آخر أثناء تغيير الزيت ، يجب فحص وإعادة ملء سوائل أخرى مثل سائل الفرامل ، وناقل الحركة ، وممسحة الزجاج الأمامي ، وسوائل التوجيه الكهربائي ، وهذه الأمور قد تنسى خلال الصيانة والاهتمام بها يساعد على تشغيل السيارات بسلاسة لعدة أشهر قادمة.

وبغض النظر عن الموسم ، فإن السيارة تواجه باستمرار الطقس والتراب وغيرها من الأمور التي يمكن أن تسبب أضرارا في مظهرها الخارجي ، والغسيل بانتظام وتشميعها مرتين على الأقل في العام وسيلة سهلة للحفاظ على السيارة في أفضل حالاتها ، ولا يجب نسيان الإطارات والعجلات عند تنظيف السيارة.

وقد يخشى أصحاب السيارات الفاخرة غالبا الغسيل الآلي للسيارات، خوفا من أن تتعرض إلى الخدوش، ولكن هذه المخاوف في كثير من الأحيان لا أساس لها. وتحدث الغالبية العظمى من الأضرار التي تلحق الطلاء أثناء عملية الغسيل والتجفيف التقليدي اليدوي ، وخاصة في حالة استخدام قطع الإسفنج القديم المحملة بالأتربة والحصى بسبب كثرة الاستخدام.

وتعتبر فضلات الطيور العدو الأول لطلاء السيارات، وهي واحدة من أسوأ الأشياء التي يمكن أن تهبط على جسم السيارة وإذا تركت على الطلاء لساعات أو بضعة أيام ، فيمكن أن تبدأ في التأثير في الطلاء والالتصاق به بصورة صعبة الازالة وإذا حدث ذلك ، فسيحتاج الأمر إلى الكثير من العمل لتصحيحه ، ويوصي بالاحتفاظ بزجاجة منظف وأدوات تنظيف سريعة للتخلص من هذه الفضلات بمجرد اكتشافها.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً