تنظيم لقاء للسيارات الكلاسيكيه في حديقة الحرية الجمعة المقبل

04 أبريل 2017
بقلم: عبدالله بري

تستقبل حديقة الحرية بحي الزمالك في محافظة القاهرة، صباح الجمعة المقبل، اللقاء الخامس للسيارات الكلاسيكيه وذلك بمشاركه العديد من عشاق ومقتني السيارات التاريخيه بسيارات من عام 1903 وحتى عام 1987 ليكون تجمع الأحفاد والأجداد من خلال تجمع أكثر من مائتان سيارة كلاسيكيه بهدف التوعية بأهمية السيارات التاريخية وضرورة الحفاظ عليها وكيفية التعامل معها والاستمتاع بها.

ويأتي هذا اللقاء للسيارات الكلاسيكية في إطار تعاون كل من شركة فينتج وييلز والعديد من الجهات المعنية، وبالتعاون مع محافظة القاهرة وتحت رعاية هيئة تنشيط السياحه، وكذلك من خلال مشاركة مؤسسة الندى للقيادة الآمنة على الطرق السريعة.

ويستهدف اللقاء نقل رسائل توعيه حول كيفية إتباع عوامل الأمان أثناء القيادة؛ للحفاظ على الأرواح البشريه و للحد من حوادث الطرق خاصة بعد دخول مصر في إنشاء شبكات الطرق السريعة والحرة وهو ما يعني ضرورة معرفة كافة الضوابط والإحكامات للقيادة الآمنة.

وتحرص شركة فينتج وييلز -المشرفة على تنظيم اللقاء الخامس للسيارات الكلاسيكية- على تواجد مختلف الموديلات والتصنيفات من حيث سيارات ما قبل الحرب العالميه الثانيه، والتي يمكنها المشاركة في معارض دوليه والحصول على جوائز قيّمه و تحظى بتحكيم يرفع من قيمتها، وكذالك مشاركة سيارات الاستخدام اليومي وسيارات الراليات وسيارات السفر والترحال، ليكون بمثابة عرض متنوع بالعديد من السيارات بحسب موديلاتها وماركاتها وأنواعها.

ومن المقرر أن يشهد اللقاء تخصيص مكان للدراجات البخاريه القديمة والتي عادة ما تكون بمثابة حلقة الربط بين الماضي والحاضر، كما يشهد التجمع إقامة فعاليات حضور ومشاركة فريق رحاله للراليات بسياراتهم التي شاركت في العديد من الراليات الهامة، للتوعية بهذه الرياضة الهامة والجميلة.

جدير بالذكر أن مصر تمتلك ثروة بشريه هائله ومحترفه في العديد من المجالات، حيث يمكن تصنيفها من الدول التي تمتلك خبرة واسعة في مجال إحياء التراث و ترميمه والحفاظ عليه، ويشمل ذلك السيارات الكلاسيكيه والتاريخية، ويتحقق ذلك من خلال وعي الدولة بمثل هذه الأمور وفك القيود الخاصة باستيراد السيارات القديمة وتسهيل إجراءات ترخيصها، والعمل على إنشاء متحف للسيارات التاريخية والكلاسيكية يضم العديد من الموديلات القّيمه والنادرة.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً