تحالف رينو نيسان يتعرض لأكبر هجوم سيبرانى فى التاريخ

16 مايو 2017
بقلم: محمد سامح

تعرض تحالف رينو نيسان فى أوروبا إلى هجمات سيبرانية خبيثة هى الأكبر من نوعها على الإطلاق عن طريق الفيروس الشبكى المنتشر حاليا و المُلقب ب Ransome Ware أو فيروس الفدية، و الذى يقوم بإغلاق و تشفير جميع ملفاتك حتى يتم دفع فدية تتراوح بين 300-600 دولار بعملة البيتكوين عن كل جهاز.

وقد تأثر الإنتاج في منشأة نيسان في المملكة المتحدة في سندرلاند، بالإضافة إلى عدد من مرافق رينو بالهجوم السيبراني العالمي الذي ضرب أكثر من 100 دولة في الأيام الأخيرة.

اعلنت رينو يوم السبت ان مصنع ساندوفيل فى شمال غرب فرنسا اضطر الى وقف الانتاج فى محاولة لمنع انتشار الهجوم الذى ضرب انظمة الكمبيوتر الخاصة بالمصنع.

بالإضافة إلى ذلك، تعرضت نيسان شريك رينو في التحالف للهجوم في منشأة سندرلاند، مع آثار بعيدة المدى على إنتاج المركبات بما في ذلك نيسان قاشقاي وإنفينيتي Q30.

وفي بيان، قال متحدث باسم رينو المملكة المتحدة “أكدت مجموعة رينو أنها تأثرت بالهجوم السيبراني العالمي الذي بدأ في وقت متأخر من يوم الجمعة 12 مايو. وهو يتألف من فيروس الفدية، وقد اتخذت تدابير استباقية على الفور من أجل وقف انتشار الفيروس وحماية المجموعة، ويجري حاليا تشخيص كامل لوضع الحلول المناسبة لاستئناف العمليات “.

الهجوم الإلكتروني، يقال أنه الأكبر من نوعه في التاريخ، يصيب أجهزة الكمبيوتر و يقوم بإقفال و تشفير جميع الملفات على جهاز الكمبيوتر وطلبات للحصول على فدية تدفع قبل أن يتم إزالة التشفير

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً