بعد فورتشنر . . تويوتا في مرحلة جديدة للتصنيع في مصر

23 يونيو 2018
بقلم: أسامة محمد

الاهتمام بالتصنيع المحلي للسيارات في مصر ازداد في الفترة الأخيرة وبدأ يأخذ آفاق اكثر رحابة وقوة مع اتجاه الدولة الرسمي لزيادة نسب التصنيع في السوق مع وضع استراتيجية السيارات لتطوير صناعة السيارات في مصر بجانب تعيين وزير جديد للصناعة مؤخراً من داخل قطاع السيارات في السوق المصري وهو المهندس عمرو نصار بالاضافة الي توجه بعض الشركات الأجنبية مؤخراً لضخ استثمارات للتصنيع في قلب السوق المحلي.

والتوجه لم يتوقف على المحاولات السابقة بل توجد محاولات في الوقت الحالي لضخ مزيد من الاستثمارات في قطاع تصنيع السيارات في مصر وفق توجه الدولة المصرية وهو ما ظهر في لقاء السفير المصري في اليابان في الفترة الأخيرة مع المسئولين في شركة تويوتا حيث زار السفير أحد مصانع تويوتا وهو مصنع تاكاواكا والذي يقوم بانتاج 1200 سيارة في اليوم الواحد.

وتركز اللقاء على محاولة السفير المصري حث شركة تويوتا اليابانية على زيادة استثماراتها في مجال التصنيع في السوق المحلي ومحاولات الاقناع للشركة تركزت في تناول السفير لبعض النقاط السلبية التي تم تغييرها في التعامل مع الاستثمار الأجنبي في الفترة الأخيرة والتي شملت عدم وجود مشكلات في تحويل العملة الأجنبية وهي كانت أهم مشكلة تعاني منها الشركات العاملة في مصر بعد استقرار حصيلة البنك المركزي من الاحتياطي الأجنبي.

كما أكد السفير أن الاقتصاد المصري يشهد معدلات نمو جيدة وهو أمر تدعمه تقارير منظمات اقتصادية دولية وهذا الأمر له دور في الفترة المقبلة بزيادة حجم السوق المصري وقدرته الشرائية ، وأوضح أن الفرصة كبيرة أمام تويوتا لزيادة معدلات انتاجها في مصر والاهتمام باقامة مصنع مستقل لها خاصة أنها حالياً تقوم في مصر بتجميع موديل وحيد هو تويوتا فورتشنر ويتم التجميع في مصنع الهيئة العربية الأمريكية AAV .

وطالب السفير من الشركة اليابانية اقامة مصنع خاص بها مستفيدة من المزايا الجديدة للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس والتي يتوقع لها أن تكون مركز لصناعة السيارات في السنوات المقبلة بجانب توفر تسهيلات كبيرة للمستثمرين في الفترة الماضية تتعلق بحوافز الاستثمار في قانون الاستثمار الجديد الذي يعطيهم حرية وجرأة اكبر في تقديم الاستثمارات في السوق المصري.

ومن ضمن المزايا التي تم طرحها ويتمتع بها السوق المصري كذلك الاتفاقيات التجارية العديدة التي وقعتها مصر والتي يمكن من خلالها ترويج منتجات تويوتا لدول عديدة مثل اتفاقية الشراكة الأوروبية واتفاقية الكوميسا والميركسيور . وتدرس تويوتا بالفعل حسبما أكدت تصنيع طرازات جديدة في السوق المحلي خاصة في ظل تطور الرؤية الحكومية المصرية لتصنيع السيارات في السوق المحلي.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً