بادي لوي يغادر “مرسيدس”.. وتوقعات بصفقة تبادلية مع “ويليامز”

21 يناير 2017
بقلم: أحمد المصري

غادر بادي لوي، المدير التقني لفريق مرسيدس لـ”فورميلا وان” صفوف الفريق في ظل توقعات بانضمامه الوشيك لفريق ويليامز، وذلك مع انتهاء عقده مع مرسيدس يناير الجاري.

تأتي مغادرة لوي لمرسيدس بعد ثلاث سنوات ونصف ناجحة جدا فرضت فيهم مرسيدس سيطرتها التامة على بطولة العالم للـ”فورميلا وان” بإحرازها  بطولتي المُصنّعين والسائقين لثلاثة مواسم متتالية.

ومن المتوقع أن يشغل لوي، منصب إداري أكبر ضمن صفوف “ويليامز” حيث يأتي إنتقاله في ظل بحثه بصورة أساسية عن دور أكبر في الشق الإداري للفريق، إذ كان يطمح دائما أن يتجاوز الدور التقني، والذي كان السبب الأساسي في انضمامه إلى مرسيدس قادمًا من “مكلارين” منذ ثلاث سنوات ونصف، ويأتي هذا الانتقال في ظل بحث “ويليامز” عن العودة للمنافسة من جديد بعد موسم 2016 المخيب للآمال والذي أنهاه الفريق متراجعًا إلي المركز الخامس في ترتيب بطولة العالم للُمصنّعين.

وتنص قوانين “الفورميلا وان” على أنه في حالة انتقال أحد الموظفين الأساسيين وخصوصا التقنيين من فريق لآخر في البطولة، فيتوجب عليه أن يأخذ فترة إستراحة إجبارية لمدة موسم كامل، وذلك حتى لا تنتقل أسرار أحد الفرق لفريق آخر مع انتقالات العاملين، وبالرغم من ذلك فقد يتم اتفاق بين “مرسيدس” و”ويليامز” على أن يتغاضى فريق مرسيدس عن فترة الإستراحة الإجبارية في ظل سعي الشركة الألمانية لتأمين خدمات الفنلندي فالتيري بوتاس، سائق ويليامز، ليحل محل بطل العالم المعتزل نيكو روزبرج ضمن صفوف مرسيدس.

وإذا ما تم الاتفاق السابق، فسيكون بمقدور لوي الانضمام لصفوف ويليامز بداية من موسم 2017 بدلا من بداية موسم 2018 وهو ما يعتبر مكسب تقني كبير جدًا لويليامز.

ومن المتوقع أيضًا أن ستعين مرسيدس بخدمات جيمس أليسون، المدير التقني السابق في فيراري بديلاً عن لوي، وذلك للعمل بجوار توتو وولف في إدارة الفريق.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً