انخفاض مبيعات السيارات الجديدة بنسبة 25.5٪ في الاتحاد الأوروبي

22 ديسمبر 2020
بقلم: أسامة محمد

تستمر تأثيرات جائحة COVID-19 أو فيروس كورونا المستجد في ترك بصماتها على صناعة السيارات ، حيث انخفضت عمليات مبيعات سيارات الركاب الجديدة في الأشهر الـ 11 الأولى من العام بنسبة 25.5 بالمائة في الاتحاد الأوروبي.

وتراجعت المبيعات من حوالي 12 مليون إلى حوالي 9 ملايين سيارة من يناير إلى نوفمبر 2020 مقارنة بالفترة نفسها من عام 2019 ، وسجل أكبر انخفاض بنسبة 35.3 بالمائة في إسبانيا. وانخفضت المبيعات في إيطاليا وفرنسا بنسبة 29.0 و 26.9 في المائة على التوالي ، وشهدت ألمانيا انخفاضًا بنسبة 21.6 في المائة.

ووفقًا لـ ACEA أو الرابطة الأوروبية لمصنعي السيارات ، انخفضت مبيعات السيارات الجديدة في الاتحاد الأوروبي بنسبة 12.0 في المائة في نوفمبر ، لتصل إلى 897.692 وحدة. ويعزى ذلك إلى الإجراءات التي اتخذتها الحكومات لاحتواء الموجة الثانية من الوباء. وفي فرنسا وإسبانيا ، تراجعت المبيعات بنسبة 27.0 و 18.7 في المائة على التوالي الشهر الماضي مقارنة بشهر نوفمبر 2019 ، بينما سجلت إيطاليا وألمانيا خسائر بنسبة 8.3 و 3.0 في المائة على التوالي.

وتمتلك مجموعة فولكس فاجن أكبر حصة في السوق منذ بداية العام وحتى نوفمبر 2020 ، حيث باعت ما يقرب من 2.3 مليون سيارة ركاب في أول أحد عشر شهرًا من العام. وتبعتها مجموعة بيجو سيتروين بما يقرب من 1.4 مليون سيارة ، وباعت مجموعة رينو ما يزيد قليلاً عن مليون سيارة. وقامت مجموعة هيونداي ببيع 635.000 وحدة ، وسجلت مجموعة فيات كرايسلر 590 ألف سيارة، وبي ام دبليو ودايملر وتويوتا ما بين 580.000 و 506.000 سيارة جديدة. وجاء في الترتيب التالي شركات مثل فورد وفولفو ونيسان ومازدا وميتسوبيشي وجاكوار لاند روفر وهوندا .

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً