السيارات الأوروبية تقتطع من حصة السيارات اليابانية والأمريكية في مصر

06 مارس 2019
بقلم: أسامة محمد

على عكس ما حدث خلال عام 2018 وما حققته السيارات اليابانية خلاله, تراجعت مبيعاتها بصورة ملفتة خلال يناير 2019 وبالتأكيد السبب الرئيسي في تراجع مبيعات السيارات اليابانية يعود الي زيادة الاقبال علي السيارات الأوروبية في ظل الغاء الجمارك عليها وانخفاض أسعارها مقارنة بأسعار مثيلاتها من السيارات اليابانية مما اقتطع من حصة السيارات اليابانية في مصر لصالح السيارات الأوروبية.

وحسب أرقام أميك فإن السيارات اليابانية تراجعت مبيعاتها في مصر بنسبة 18% تقريباً وهو ما يعني انخفاض مبيعاتها من 2522 سيارة في يناير 2018 الي 2072 سيارة في يناير 2019 ، فيما انتشرت توقعات بارتفاع حصة السيارات الأوروبية في السوق المصري في الفترة المقبلة بصورة تتراوح بين 10 و15% وهو ما يؤثر بالتأكيد على حصص السيارات الآسيوية في مصر.

وبالنسبة لمبيعات نيسان التي تحمل لقب السيارة الملاكي الأكثر مبيعاً في 2018 ، فقد ظلت الشركة على رأس مبيعات السيارات اليابانية في مصر ، ومع ذلك فقد انخفض معدل مبيعاتها في يناير 2019 مقارنة بيناير 2018 بواقع يقترب من 38% حيث تراجعت مبيعاتها من 1694 سيارة الي 1052 سيارة تركز أغلبهم في موديلي صني وسنترا اللذين يصنعان في مصر والباقي لموديلات قشقاي.

وبعد نيسان جاءت تويوتا التي ارتفعت مبيعاتها بأكثر من 73% في يناير 2019 بواقع 708 سيارة مبيعات بعد أن باعت في يناير 2018 قرابة 408 سيارة ، وجاء في المركز الثالث السيارات اليابانية سوبارو بمبيعات 192 سيارة في يناير 2019 بعد بيع 34 سيارة في يناير 2018 بنمو كبير.

وامتدت مبيعات السيارات اليابانية الي ميتسوبيشي في المركز الرابع بمبيعات 84 سيارة وانخفاض بأكثر من الضعف وسوزوكي في المركز السادس بمبيعات ضعيفة تشمل 18 سيارة فقط ثم مازدا ببيع 17 سيارة ولكزس سيارة واحدة فقط ، وهو ما يظهر تراجع مبيعات عدد من العلامات اليابانية في مصر في يناير الماضي بدرجة كبيرة.

ولم يتوقف الأمر على السيارات اليابانية بل امتد للسيارات الأمريكية التي تراجعت بدورها لنفس الأسباب السابقة حيث تراجعت مبيعاتها في يناير 2019 الي قرابة 715 سيارة مقارنة بعدد 1123 سيارة في يناير 2018 بهبوط بواقع 36% وان كان من الطبيعي أن تفقد السيارات الأمريكية بعض البريق لقلة الشركات الأمريكية وعدم تواجد تنوع كبير من طرازاتها في السوق المحلي وكذلك تنوع في أسعار سياراتها وحتى شيفروليه في السوق المصري يتوفر لديها موديلات محدودة تشمل أفيو وأوبترا ولانوس وايكونيكس مع استبعاد كروز من السوق .

وتراجعت مبيعات السيارات من علامة شيفروليه في مصر لتصل الي 537 سيارة بعد أن باعت في نفس الشهر في 2018 قرابة 822 سيارة بانخفاض فوق 34% ثم تأتي شركة فورد التي تقوم بتصنيع بعض سياراتها في السوق الأوروبي وتصدرها لمصر من هناك وباعت 124 سيارة انخفاض عن 203 سيارة في يناير 2018 ثم باعت جيب قرابة 53 سيارة فقط وكرايسلر باعت سيارة واحدة فقط.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً