الحرب تشتعل من جديد بين فيات كرايسلر وجنرال موتورز بعد اتهامات متبادلة

27 نوفمبر 2021
بقلم: أسامة محمد

تجسس جنرال موتورز
اتهمت فيات كرايسلر التي تعتبر الآن جزءاً من مجموعة ستلانتيس ، شركة جنرال موتورز بالتجسس. تفعل فيات كرايسلر ذلك لمنع محكمة واين كانتري من إعادة فتح دعوى لجنرال موتورز ضدها. ويعود تاريخ القضية الأصلية إلى عام 2019 ، بعد إضراب طويل بدأته النقابات وكان قوياً بما يكفي لتأخير تقديم كورفيت C8.

أضرار بالمليارات
ورفضت المحكمة مؤخرًا الدعوى المدنية الأصلية التي رفعتها جنرال موتورز ضد شركة فيات كرايسلر للسيارات. وزُعمت جنرال موتورز أن المديرين التنفيذيين لفيات كرايسلر دفعوا رشاوى بالملايين إلى عمال السيارات لإفساد ثلاث جولات من المفاوضات في محاولة للاضرار بجنرال موتورز. وقالت الشركة أنها عانت من أضرار بمليارات الدولارات نتيجة لذلك ، لكن المحكمة حكمت لصالح فيات كرايسلر.

فشل جنرال موتورز
ووفقًا للمحكمة ، فشلت جنرال موتورز في توضيح كيفية تعرضها للأذى بشكل كافٍ. وكانت القضية الأصلية عبارة عن اتهام بالاحتيال والمنافسة غير العادلة ، والذي تم إثباته بشكل أساسي عندما اعترف مسؤول فيات كرايسلر مؤخرًا بدفع رشاوى.

اعادة النظر في القضية
وطلبت جنرال موتورز إعادة النظر بعد فترة وجيزة من الحكم الأصلي في القضية. لكن فيات كرايسلر تؤكد أنها لم تعالج بعد العيوب في الدعوى الأولى. وببساطة ، تقول فيات كرايسلر إن جنرال موتورز ليس لديها دليل كاف لإثبات الضرر. وتتهم فيات كرايسلر أيضًا جنرال موتورز بانتحال صفة بعض موظفيها ومحاميها لإثبات وجود حسابات بنكية أجنبية مستخدمة لرشوة مسؤولي النقابات.

تزوير البريد الالكتروني
وقال محامي فيات كرايسلر ، توماس كرانمر أن حالة التجسس التي تم رصدها تم اثباتها. وتظهر ارتكاب جنرال موتورز ومستشارها توظيف محققين خاصين لتزوير” عناوين البريد الإلكتروني “لموظفي فيات كرايسلر السابقين في رسائل البريد الإلكتروني المرسلة إلى” المؤسسات المالية “حول العالم. وأضاف : ” جنرال موتورز تسعى إلى تزييف هذه البيانات ، و مثل هذا الانتحال لعناوين البريد الإلكتروني ينتهك قواعد السلوك المهني ويعتبر احتيال.

تبرير جنرال موتورز
وقال متحدث باسم جنرال موتورز في بيان: “تحركت جنرال موتورز لإعادة النظر في الدعوي”. واستطرد : “يحق لجنرال موتورز بموجب القواعد تقديم شكوى معدلة ، وقد فعلنا ذلك الآن حيث تحدد مزاعم جديدة وأكثر تفصيلاً حول خطة الرشوة التي استمرت لسنوات .

حسابات بنكية أجنبية
وقالت فيات كرايسلر أنه حتى لو كان لديها حسابات بنكية أجنبية ، فهذا لا يثبت أنها دفعت لألفونس إياكوبيلي نائب رئيس فيات كرايسلر السابق والمفاوض العمالي الذي انتقل إلى جنرال موتورز أو جو أشتون ، الرئيس السابق لقسم جنرال موتورز في اتحاد النقابات الأمريكية.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً