البنك المركزي يدرس مبادرة تقسيط الجمارك على سيارات المصريين في الخارج

02 أغسطس 2018
بقلم: أسامة محمد

طالب المصريون المغتربون في الخارج منذ سنوات طويلة بالحصول على اعفاء جمركي على سياراتهم عند العودة بها لمصر ، وكثرت هذه المطالبات في الفترة الأخيرة بعد انشاء وتخصيص وزارة للهجرة وشئون المغتربين خارج مصر حيث ازداد أمل العاملين خارج مصر بامكانية الحصول على هذا الاعفاء أو على الأقل تخفيضات جمركية مع دراسة الوزارة الجديدة بالفعل لهذه المطالب.

كثرت الأنباء الخاصة بقرب تحقيق حلم المصريين الذين يعيشون خارج مصر، حتى جاء القرار الصادم بانهاء الفكرة من أساسها لأسباب عديدة تتمثل في مخالفة الأمر للدستور لأنه يؤدي لتمييز بين المصريين في الخارج والداخل بجانب أن الكثير من التفسيرات أكدت أن الوضعية الاقتصادية للمصريين العاملين في الخارج جيدة وأفضل من حال الكثيرين في الداخل المصري الذين يعانون من أوضاع أكثر صعوبة ولا تخصص لهم أية امتيازات، والسبب الثالث المهم هو رفض وزارة الصناعة للأمر لأنه سيكون له تأثير سلبي على صناعة تجميع السيارات في مصر في ظل دخول كميات كبيرة من السيارات المعفاة من الجمارك في ظل أن اعداد المصريين في الخارج تقدر بعدد 10 مليون مصري تقريباً.

ولكن عاد الموضوع ليثار من جديد ولكن هذه المرة في صورة مختلفة لا ترتبط بالاعفاء الكامل لسيارات المغتربين من الجمارك, ولكن في صورة تقسيط لقيمة الجمارك على السيارات للعاملين خارج مصر عند دخولهم بسياراتهم للبلاد. وجاء هذا المقترح في الساعات الأخيرة على لسان وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج, نبيلة مكرم وجاء اعلانها في منتدى للمصريين بالخارج.

وقد انتهى المنتدى الى الحصول على وعد من البنك المركزي المصري بدراسة فكرة تقسيط جمارك السيارات للمصريين في الخارج بالتعاون مع مختلف البنوك المصرية حيث ستوفر هذه البنوك قروض ميسرة الفائدة للعائدين من الخارج تمثل قيمة جمارك سياراتهم وذلك استجابة لمطالب المصريين في الخارج وبالتحديد المصريين المقيمين في دولة الكويت.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً