إيلون ماسك يحصل على دعم دونالد ترامب لإعادة فتح مصنع تسلا

13 مايو 2020
بقلم: أسامة محمد

بعد فترة وجيزة من إعادة إيلون موسك إعادة فتح مصنع تسلا في فريمونت ، بكاليفورنيا في تحد لأوامر الإغلاق المحلية ، لم يتلق الرئيس التنفيذي للشركة الدعم الا من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. وكتب ترامب على التويتر يوم الثلاثاء أن “كاليفورنيا يجب أن تسمح لتسلا وإيلون موسك بفتح المصنع الآن كما قال أنه يجب القيام بذلك بسرعة وأمان. ورد موسك بسرعة على تغريدة ترامب ، ووجه له الشكر.

وترامب ليس هو المسؤول الوحيد الذي يقدم الدعم لموسك حيث قال وزير الخزانة ستيفن منوشين مؤخراً أنه يجب على كاليفورنيا إعطاء الأولوية لفعل كل ما تحتاجه لحل هذه المشاكل الصحية حتى تمكن الشركات من العودة للعمل بسرعة وأمان مثل تسلا، أو أنهم سيجدون أن الشركات ستهدد بنقل إنتاج إلى مناطق أو دول مختلفة.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع ، تم الكشف عن أن منشأة تسلا في فيرمونت استأنفت الإنتاج خلال عطلة نهاية الأسبوع ، وصنعت ما يقرب من 200 مركبة من طرازات تسلا Y و Model 3 خلال يومي السبت والأحد. وخلال يوم الاثنين ، أكد موسك أن تسلا استأنفت الإنتاج وقال : “إذا تم القبض على أي شخص ، أطلب أن أكون أنا فقط من يقبض عليه”.

ومن المفهوم أنه قبل اتخاذ موسك قرار استئناف الإنتاج ، كانت شركة السيارات الكهربائية تتعامل مع مسؤولي مقاطعة ألاميدا لتطوير وتنفيذ خطة سلامة للسماح للمصنع بإعادة فتحه. وقال عاملان عادا إلى المصنع إنهما مطالبان بمشاهدة فيديو للتدريب على السلامة. بالإضافة إلى ذلك ، قامت تسلا بتوزيع أقنعة للموظفين وقامت بوضع عوازل زجاجية في غرفة الاستراحة. وهناك أيضًا ستائر بلاستيكية معلقة من السقف كحواجز لفصل العمال عن بعضهم البعض. كما تقوم تسلا أيضًا بقياس درجة حرارة الموظفين باستخدام الماسحات الضوئية الحرارية.

أخبار مشابهه

اترك تعليقاً