مقال رأي: خليها تصدي وخليها تفسي

01 فبراير 2019
بقلم: سامح رمزى

زمان مع دخولي في سن الشباب انتشرت فكرة المولات في مصر .. في فترة الطفولة و المراهقة مكنش في حاجه اسمها مول .. الكلمة اصلا مكانتش معروفة .. مجرد محلات في الشوارع .. في موقف فاكره كويس كنت عايز اشتري بنطلون جينز فنزلت اتفرجت في مول البستان جنبي في وسط البلد و لفيت و نقيت و جبته بأحسن سعر وقتها .. و بعدها بكام يوم كان لسه السراج مول في مدينة نصر فاتح جديد فطبيعي كعادتنا وقتها اللي استمرت تتوارثها الاجيال لازم نروح نتفرج و نلف في المول الجديد .. المهم شوفت نفس البنطلون بسعر اغلا .. و لقيت ان كل السلع في السراج اغلا من المماثلة في البستان.. فكان في واحد صاحب محل مهذب و محترم كلمته و قلت له الحاجه هنا اغلا ليه ما كده عمري ما حفكر اشتري من عندكم حاجه و حشتري من المول التاني .. طبعا انا لسه شاب في ثانوي مكنتش دخلت لسه الجامعة و الدنيا بالنسبالي ابيض و اسود فاتكلم معايا بصراحة و ببساطة ان ايجار المحلات هنا اغلا و مستوى المول و التشطيبات و المساحات اكبر و كل دي تكاليف زيادة و ان سعره حيكون زي سعر اي منافس ليه في نفس المكان لكن ممكن يكون صافي مكسبه في البنطلون ده اقل من مول البستان رغم ان البنطلون نفسه اغلا …
وقتها ابتديت افهم ان السعر مش مجرد تكلفة سلعة و فوقها رقم هامش ربح و ان في مصاريف تانيه لازم تتحسب و تتقدر علشان تكسب و تستمر في اي مجال من اول حساب العائد على راس المال المستثمر و دراسة جدوى قبل ما ابتدي حتى في المشروع و لغاية مصاريف التشغيل و خلافة و كل ده في النهاية بيتحمل على سعر السلعة دي
و طبعا فضلت اشتري البنطلونات الجينز من البستان و اروح السراج اتفسح

بعد ما اتخرجت بشويه كنت شغال في شركة و كان ليا زميل حكالي ان كان عندهم محل للبطاريات و الكاوتش و خسروا و قفلوه .. استغربت جدا و قلت له ازاي دي بضاعة لا بتاكل و لا بتشرب و سلع مطلوبة محدش يقدر يستغنى عنها .. فهمني ان نسبة الربح كانت 4% لكن دورة راس المال لما كانت بتدور 5 6 مرات في السنة كان المكسب بيعدي 20% مستريح لكن قعدوا سنتين ورا بعض دورة راس المال يدوبك مرتين في السنة يعني البضاعة بتفضل قاعدة ست شهور لحد ما تتباع و المكسب بقى يدوبك 8% فكان انهم يصفوا و يبيعوا المحل و يحطوا الفلوس في البنك تكسب اكتر … وقتها فهمت ان راس المال لازم يحقق مكسب كويس و الا يبقى ملهاش اي لازمة الشغلانه و انك لو حققت ربح اقل من نسبة العائد البنكي تبقى عبيط و حتخسر و حتقفل في الاخر خصوصا لو معاك شركاء في رأس المال حيطلعوا ترابنتينك

عائد رأس المال

اي حد او مجموعة او شركة حتستثمر راس مال في اي مجال لازم يحسب العائد على راس المال
بمعنى لو شويه اصحاب جمعوا الف جنيه و عملوا كشك ليمونادة .. بغض النظر بقى عن سعر الليمون و السكر و الكوبايات و صافي تكلفة شوب الليمون و حنبيع المنتج النهائي بكام و كوبايات بلاستيك و لا ازاز الخ … دي كلها مصاريف تشغيل .. لكن في النهاية لازم نعرف الالف جنيه اللي استثمرناها بتكسب كام .. ممكن يكون جزء من المكسب بيروح في تطوير الشركة زي كراسي و ترابيزات مثلا او فروع جديدة للكشك … كل ده جميل و مفهوم .. لكن في النهاية لازم راس مال يحقق مكسب علشان الشلة دي تستمر
بمعنى ان كوبايه الليمون دي ممكن تكون تكلفتها جنيه و بتتباع ب 2 جنيه يعني مكسب 100% لكن لو قعدت طول السنة ابيع 100 كوبايه حبقى كسبت الضعف صحيح لكن مكسبي 10% من اصل راس المال و اشوف لي شغلانه تانيه احسن
لكن لو ببيع شوب الليمون ب 1.25 يعني 25% مكسب و بعت خلال السنة الف شوب ليمون حنلاقي الالف جنيه حققت مكسب 25% و يبقى مشروع ناجح و يستاهل
مشاريع كتير و ناس كتيرة كسبت و كبرت بالشكل ده .. مكسب قليل لكن شغل كتير فيحقق و يكبر .. نقول مثلا كشري ابو طارق او سندوتشات مؤمن ..
في سلع عليها طلب كبير و كل ما اتوفرت بسعر افضل مبيعاتها تزيد .. لو فرضنا مثلا ان لتر لبن اي شركة بقى ارخص 20% من المنافسين .. ممكن يخليهم يقفلوا و يستحوذ هو على السوق … لكن نتيجة المنافسة او تقسيم التورتة او وات ايفر بنلاقي دايما السلع باسعار تنافسية متقاربة
لكن في سلع مهما رخصت حجم الطلب عليها محدود .. لو انا بشتري 4 بنطلونات في السنة … ده احتياجي الشخصي … فلو البنطلونات رخصت النص مش حشتري 8 بنطلونات .. احتياجي هو ال 4 لكن ممكن اشتري 5 طفاسة مثلا !!
و بالتالي في سلع الناس بتشتريها في حدود امكانياتها
معايا 100 الف و عايز عربيه … لو من 10 سنين اكيد كنت حجيبها زيرو .. النهاردة مفيش زيرو بالتمن ده .. مفيش ادامي الا اني اشتري مستعمل … لكن في النعاية هيا عربيه واحدة اللي حجيبها بالفلوس اللي معايا
و طبيعي ابقى نفسي ال 100 الف دي تجيب مرسيدس e class مثلا او ان يبقى معايا تمنها الحقيقي
للاسف الجشع و الطمع و المغالاة موجود في كل حتة و كل المجالات و الأنشطة .. و الفساد بيعمل عمايله ..
لكن محتاجين نكون واقعيين و منطقيين …

خليها تصدي

ترند حملات خليها تصدي و تعنس و تعفن كل ده جميل و هايل و المفروض كنا نعمله من زمان … خبر عن حملة خليها تصدي
لكن لازم نبقى مدركين ان الموضوع مش بسذاجة اني احسب تمن العربيه بره و احط عليها 10% و اقول هو كده .. او ان كيلو اللحمة لو منزلش النص مش حشتري
ساعتها محدش حيجيب لك لحمة اصلا علشان تشتريها الا لحم حمير و كلاب .. متفتكرش ان اللي بيعمل سندوتش حواوشي باتنين تلاته جنيه ده رجل طيب بيكسب بالحلال .. لا ده غشاش ابن كلب بيأكلك زبالة متبلة لأن عمر رغيف الحواوشي ما تكون دي تكلفته الحقيقة
طبعا ناس كتير مش حيعجبها كلامي و حيفتكروني منتفع او صاحب مصلحة او احمد موسى … و قليلين اوي اللي حيفهموا قصدي خصوصا اللي عارفين اني لوقت قريب كان معايا عربيه موديل جديد في السوق و كنا عاملين ليها جروب على الفيس بوك و بعضنا كان شايف ان مصاريف صيانتها غاليه و التوكيل بيستهبل في المصنعيات و قعدت اجيب اسعار قطع غيار و اقارن جداول صيانة و مصنعيات صيانة الموديلات المماثلة المنافسة و اطالب اننا لازم ناخد حقنا و اسعار عادلة و خدمة ما بعد بيع افضل و ضمان حقيقي و خلافه …و الموضوع ده اخد مني وقت كبير و مجهود اثر على حياتي العمليه و الشخصية و الصحية ..و رغم ان ناس كتيره هاجمتني و اتهمتني اني حشوه سمعة العربيه و اوقعها في السوق و كلام يحرق الدم من عينة لو مش قادر تدفع مصاريف الصيانة بيعها و الموضوع قلب سيرك و كوميديا سوداء …. و في الاخر سبت العربيه و الجروب على التوكيل على ام التوكيلات كلها و اشتريت نفسي و صحتي و بيتي و اولادي و شغلي …
و رغم كده ما زلت شايف ان اسعار اغلب الوكلاء مبالغ فيها سواء كبيع او كخدمات ما بعد البيع .. ده غير مهازل الضمان و مؤامرات الاوفر برايس و غيره و غيره
فانا مش مع اننا نشتري بالغالي و نرضخ للامر الواقع و نرضى بالجشع و الاستغلال
لكن اذا اردت ان تطاع فأمر بالمستطاع… حملات المقاطعة ممتازة على جميع الاصعدة لكن الأفورة حتقلب بنتيجة عكسية على الكل
كمثال ساذج خليها تعنس .. اللي هو انت حترافق مثلا و لا تقضيها شقط و لا حتجيب عيالك من الحرام ؟!!
يعني حدد طلباتك في التيسير و عدم المغالاة لكن متهبلش حتخليك عند امك في الاخر

للاسف احنا عايشين من فترة في ركود .. غلاء متزايد و تضخم و حالة اقتصادية و معيشية صعبة … و بالشكل الحالي داخلين على كساد .. يعني حتبقى مش كل انواع البضاعة متوفرة و المتوفر محدش قادر يشتريه الا القليل .. و التاجر بيحرق سعر بضاعته علشان يصفي و يبطل الشغلانة … يا اما بيبيع بالغالي علشان يعوض ضعف و قلة المبيعات و يقدر يستمر
و الموظف اغلب واحد في الحلقة كل حاجه بتزيد عليه الا دخله
ربنا يسترها علينا جميعا

السماح باستيراد المستعمل الهجين

مواصفات وأسعار جميع سيارات ألفا روميو في مصر

مواصفات وأسعار جميع سيارات تويوتا في مصر

مواصفات وأسعار جميع سيارات فورد في مصر

مواصفات وأسعار جميع سيارات أوبل في مصر

مواصفات وأسعار جميع سيارات بيجو في مصر

مواصفات وأسعار جميع سيارات هيونداي في مصر

مقالات مشابهه

اترك تعليقاً